تركيا تمدّد عمل سفينة استكشاف في البحر المتوسط حتى 12 أيلول

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلنت #تركيا، أمس الاثنين، أنّ سفينتها الاستكشافية أوروتش رئيس ستجري الآن عمليات مسح زلزالي في منطقة متنازع عليها بشرق البحر المتوسط ​​حتى 12 أيلول الجاري، في خطوة من المرجح أن تؤجج التوتر في المنطقة.

وتركيا واليونان، العضوان في حلف شمال الأطلسي، على خلاف شديد حول مطالب متعلقة بالموارد الهيدروكربونية في المنطقة. واستند الخلاف على وجهات نظر متضاربة حول امتداد الجرف القاري في المياه التي تنتشر فيها معظم الجزر اليونانية.

وأجرى الجانبان تدريبات عسكرية في شرق البحر المتوسط​​، مما يسلط الضوء على احتمال تصاعد الخلاف حول امتداد الجرف القاري.

وأصدرت البحرية التركية إشعاراً جديداً قالت فيه إنّ عمل السفينة أوروتش رئيس سيستمر حتى 12 أيلول. وكان من المقرر سابقاً أن يعمل حتى الأول من أيلول.

وأشار الإشعار إلى منطقة استكشاف محددة، لكن وزير الخارجية التركي مولود جاويش #أوغلو قال يوم السبت إنّ السفينة ستواصل العمل لمدة 90 يوما مقبلة بعد أن اقتربت تدريجيّاً من إقليم #أنطاليا التركي.

وتكون عمليات المسح الزلزالي جزءاً من الأعمال التمهيدية للبحث والتنقيب عن الهيدروكربونات. وتستكشف تركيا الموارد الهيدروكربونية أيضاً في البحر الأسود حيث اكتشفت حقل غاز يحوي 320 مليار متر مكعب (11.3 تريليون قدم مكعبة).

وفي سياق منفصل، قالت تركيا أيضاً إنّها ستجري تدريبات عسكرية قبالة شمال غرب قبرص حتى 11 أيلول.

بالفيديو- الدكتور شوقي عازوري لـ"النهار": هكذا نحمي صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة

لن نبقى مدمّرين... 

مرّ على فاجعة بيروت 3 أسابيع والجرح لم يلحم بعد. الوجع كبير لكنّنا لن نبقى مدمّرين. ننهض من قلب بيروت، في مبنى "النهار" الشاهد على انفجار المرفأ والذي لملم ركام مكاتبه سريعاً وعاد للحياة، لنقول أنّنا لن نموت، ولن ننكسر مجدّداً. أرواحنا متعبة، لكنّنا سنحاول حمايتها بالسبل المتاحة، لأنّ إرادة الحياة أقوى وأبقى من الدمار.  

الدكتور شوقي عازوري يتحدّث لـ"النهار" عن كيفية حماية صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة. 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق