مجلس الأمن الدولي يعقد الجمعة اجتماعاً حول الوضع في بيلاروس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يعقد مجلس الأمن الدولي الجمعة اجتماعاً جديداً غير رسميّ حول الأزمة في #بيلاروس سيكون هذه المرة علنياً وسيشارك فيه مبدئياً زعيمة المعارضة في هذا البلد سفيتلانا تيكانوفسكايا، وفق ما أعلن ديبلوماسيون أمس الإثنين.

وقال مصدر ديبلوماسي إنّ الاجتماع الذي سيعقد عبر الفيديو سيخصّص لبحث حقوق الإنسان في بيلاروس بعد قرار حكومتها طرد وسائل إعلام أجنبية نهاية الأسبوع الماضي وسحب اعتماد عدد من الصحافيين.

وعلى غرار الجلسة السابقة التي عقدت خلف أبواب مغلقة في 18 آب، تُنظّم هذه الجلسة الجديدة بمبادرة من إستونيا العضو غير الدائم في مجلس الأمن.

وسيكون هذا الاجتماع غير رسمي وسيسمح إطاره غير الاعتيادي لأعضاء في مجلس الأمن الدولي بعدم المشاركة فيه.

وتعتبر دول عدّة في مقدّمها روسيا والصين أنّ التطوّرات في بيلاروس شأن داخلي ولا تُهدّد السلم والأمن الدوليين وبالتالي فإنّ ليس من مسؤولية مجلس الأمن التدخّل فيها.

ونزل عشرات آلاف المتظاهرين مجدّداً إلى شوارع العاصمة مينسك وكبريات مدن البلاد الأحد للمطالبة برحيل الرئيس ألكسندر لوكاشينكو الذي يحكم البلاد منذ 26 عاماً والمتّهم بتزوير الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي جرت في 9 آب.

بالفيديو- الدكتور شوقي عازوري لـ"النهار": هكذا نحمي صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة

لن نبقى مدمّرين... 

مرّ على فاجعة بيروت 3 أسابيع والجرح لم يلحم بعد. الوجع كبير لكنّنا لن نبقى مدمّرين. ننهض من قلب بيروت، في مبنى "النهار" الشاهد على انفجار المرفأ والذي لملم ركام مكاتبه سريعاً وعاد للحياة، لنقول أنّنا لن نموت، ولن ننكسر مجدّداً. أرواحنا متعبة، لكنّنا سنحاول حمايتها بالسبل المتاحة، لأنّ إرادة الحياة أقوى وأبقى من الدمار.  

الدكتور شوقي عازوري يتحدّث لـ"النهار" عن كيفية حماية صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة. 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق