التشيك تواجه هجمات إلكترونية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت العاصمة التشيكية براغ ووزارة العمل إن هناك هجمات إلكترونية على أنظمة البريد الإلكتروني الخاصة بهما، لكن على الرغم من أن رئيس بلدية براغ قال إنه هجوم كبير، إلا أنه أضاف أن الضرر الناجم كان محدودًا.

 

قال رئيس البلدية زدينيك حريب في وقت متأخر الخميس على تويتر: "كان هناك هجوم إلكتروني هائل على أنظمة الخدمة العامة، نجت خوادم المدينة من الهجوم، حدث انقطاع

في تثبيت رقعة أمان لنظام البريد الإلكتروني".

 

في صباح الجمعة، قال إن رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالمدينة تعمل وأنه لا توجد حاجة لاستعادة البيانات من أنظمة النسخ الاحتياطي، وقالت وزيرة العمل جانا مالاكوفا لموقع Seznam Zpravy الإخباري إن وزارتها تعرضت للهجوم أيضًا، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

 

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام والمعلومات

(NUKIB) إنها تقدم المساعدة للمؤسسات التي تعرضت للهجوم، ولم يكن هناك حتى الآن ما يشير إلى الجهة التي نفذت الهجمات الإلكترونية.


تابعت الوكالة في بيان: "إن نوكيب، إلى جانب شركاء آخرين، بما في ذلك وحدة الجريمة المنظمة بالشرطة، يساعدون المؤسسات المستهدفة في حل الوضع وتقليل الضرر".


أضافت أنها لن تعلق أكثر على حجم الحادث أو تحدد المنظمات التي تعرضت للهجوم.


وجاءت الهجمات في أعقاب عدة محاولات لاختراق المنظمات الحكومية في جمهورية التشيك خلال العام الماضي، بما في ذلك مطار براغ أو المستشفيات.

إخترنا لك

0 تعليق