عودة مظفرة لمنتخب الكويت لألعاب القوى للمعاقين

الكويتية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وصل مساء أمس الأول وفد منتخبنا الوطني لألعاب القوى للمعاقين البلاد عائدا من الإمارات العربية المتحدة بعد مشاركة ناجحة في بطولة فزاع الدولية الثانية عشرة لألعاب القوى والتي اختتمت منافساتها في دبي السبت الماضي.

وتمكن لاعبو منتخبنا فيصل سرور وضاري بطي وياسر المسلم من حجز مقاعدهم في دورة الألعاب البارالمبية المزمع إقامتها الصيف المقبل في طوكيو، بعدما توج سرور بالميدالية الذهبية والمركز الأول في رمي الجلة، وحصد بطي المركز الثاني في ذات المسابقة، فيما سجل المسلم رقما عالميا يؤهله للمشاركة في الدورة البارالمبية، بينما فاز عبدالله العنزي وفيصل الراجحي بالميدالية البرونزية في سباقي الجري بالكراسي المتحركة لـ 100 و1500 متر تواليا.

وقد أهدى رئيس الوفد والمدرب الوطني حمد العدواني، الإنجاز لصاحب السمو الأمير وسمو ولي عهده الأمين، مشيدا بدعم اللجنة البارالمبية والنادي الكويتي للمعاقين، وقال: "نشكر كل من كان وراء تحقيق هذا الإنجاز الكبير، وقد حققنا الأهداف التي سعينا من أجلها في البطولة، رغم صعوبة المنافسة التي واجهها أبطال الكويت في ظل مشاركة 63 دولة، وكذلك الحالة الصحية الاستثنائية بسبب وباء كورونا وما صاحبها من إجراءات صحية صارمة، ولعل ما يزيد من أهمية الإنجاز كونه جاء في أول مشاركة دولية بعد ابتعاد لما يزيد عن 18 شهرا".

من جانبه، أكد حامل الميدالية الذهبية في رمي الجلة فيصل سرور أن المنافسة جاءت صعبة في الأدوار النهائية، وأضاف راض عن الرقم الذي حققته في بطولة فزاع الدولية، وسأسعى لتسجيل رقم أفضل في المستقبل، خاصة وأنه تنتظرنا البطولة الأهم لألعاب القوى في العالم، ونأمل توافر معسكر تدريبي يسهم بتطوير قدراتنا البدنية في الفترة المقبلة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق