ولي عهد أبو ظبي: السلام لا يزيل القضية الفلسطينية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، مساء أمس الاثنين، إن بلاده ملتزمة بالسلام ولكن ليس على حساب دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

وأوضح بن زايد مخاطبا الجاليات الفلسطينية في بلاده أن قرار تطبيع العلاقات مع إسرائيل هو قرار سيادي لصالح السلام، مضيفا "السلام قرار استراتيجي لكنه لا يزيل القضية الفلسطينية"، بحسب قناة العربية.

من جهته عقب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على وصول الوفد الإسرائيلي الأميركي في أبوظبي قائلا "عندما رأيت طائرة ال عال فوق السعودية وهبطت في أبوظبي في وضح النهار، ثم عندما رأيت الأعلام مرفوعة، شعرت بسعادة غامرة وشعرت بفخر كبير"، مؤكدا أنه سيتم استقبال الوفد الإماراتي على السجادة الحمراء في إسرائيل.

ويذكر أن وفدا إسرائيليا أمريكيا برئاسة جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب للشرق الأوسط وصل أمس على متن أول رحلة مباشرة لشركة "إل عال" بين تل أبيب وأبوظبي.

وتعتبر الإمارات العربية المتحدة أول دولة عربية خليجية تطبع العلاقات بشكل كامل مع إسرائيل.

وألمح رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أمس الإثنين، إلى أن إسرائيل تقيم علاقات غير رسمية مع دول عربية أخرى، قائلا "هناك الكثير من الأشياء التي لا يمكنني الحديث عنها حتى الآن لكنني أعتقد أنه سيتم الكشف عنها بمرور الوقت. يمكنك أن ترى التغييرات بنفسك في السنوات الأخيرة. لقد التقيت والتقي بالعديد من القادة من العالم العربي، والاجتماعات غير المعلنة. نحن نناقش فتح خطوط جوية وبعثات".

ولا تعترف السعودية بإسرائيل كما أن مجالها الجوي مغلق أمام الطائرات الإسرائيلية، لكن في خطوة اعتبرت في إسرائيل إشارة على تحسن العلاقات مع الرياض، تم السماح لطيران الهند في 2018 ببدء رحلات تحلق فوق المملكة في طريقها من نيودلهي إلى تل أبيب.

والإمارات العربية المتحدة هي أول دولة خليجية تطبع العلاقات بشكل كامل مع إسرائيل، في خطوة جاءت في أعقاب مؤشرات على التقارب في السنوات الاخيرة بينها استقبال فرق رياضية إسرائيلية والسماح لوزراء إسرائيليين بالتحدث في مؤتمرات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق