الجامعات تنهي الامتحانات وتستعد لإعلان النتائج.. "القاهرة": ارتفاع نسب النجاح.. و"قناة السويس": تصحح 59 ألف ورقة إلكترونيًا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أنهت الجامعات امتحانات الفصل الدراسي الأول لعام ٢٠٢٠، وتجرى حاليًا عمليات التصحيح للامتحانات، وأدى نحو مائتي ألف طالب وطالبة، بمرحلتى الليسانس والبكالوريوس والدراسات العليا بجامعة القاهرة، الامتحانات الترم الأول.

وقال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إن عينات التصحيح الأولية تشير إلى ارتفاع نسب النجاح والتقديرات، مشيرا إلى أن النتائج سوف يتم إعلانها فور انتهاء الامتحانات ببعض الكليات، والأخرى مع بداية الفصل الدراسي الثاني، على أن تنتهى جميع الكليات من إعلان نتائجها بحد أقصى منتصف مارس المقبل.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، أن امتحانات الفصل الدراسي الأول بكليات الجامعة شهدت هدوء إلى حدٍ كبير، ولم تحدث أية تجاوزات أو أحداث من شأنها التأثير على أعمال الامتحانات، ولم تضبط إلا حالات محدودة من الغش، نتيجة الإجراءات الصارمة التى اتخذتها الجامعة ومنها تطبيق مواصفات الورقة الامتحانية، وتوفير عدد كبير من المراقبين الأكفاء، وتوفير كاميرات المراقبة.

وفى جامعة القناة، أعلنت الدكتورة ماجدة هجرس، رئيس الجامعة، أنه تم تصحيح ٩٠ ألف ورقة، وهى حصيلة التصحيح الإلكترونى بمركز القياس والتقويم والوحدات التابعة بالكليات. 

وأكد الدكتور محمد شقيدف، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أن عملية التصحيح سوف تتوقف السبت الموافق ٢٥ يناير، بمناسبة أعياد الشرطة وتستأنف يومى الأحد والإثنين بكليتى الطب والتجارة. وقال الدكتور عبدالرؤوف مصطفى، المدير التنفيذى لمركز القياس والتقويم، قام المركز بتصحيح نحو ٥٩ ألف ورقة امتحانية، كما قامت وحداته بتصحيح ما يقرب من ٩٣٠٧٨. 

وأوضح أن المركز شارك بالدورة الخامسة للملتقى الثالث لمركز القياس والتقويم بوحدة إدارة المشروعات بجامعة الإسكندرية، أكتوبر الماضي، كأفضل ممارسة على مستوى الجامعات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى تدريب نحو ١٤٦ عضو هيئة تدريس على بنوك الأسئلة بوحداته، ومن المتوقع استلام نحو ٤٧ بنكا من تربية و٤٠ بنكا من آداب و٢٣ بنكا من صيدلة و١٠ بنوك من طب بنهاية فبراير المقبل.

كما شارك المركز في تدريب نحو ١٠٩ أعضاء هيئة تدريس بمختلف كليات ومعاهد الجامعة على تقييم مخرجات التعليم الجامعة وبنوك الأسئلة ليكونوا نواة لتدريب جميع أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، كما أصدر المركز نحو ١٥ مطوية تعريفية عن بنوك الأسئلة وتقويم الطلاب والامتحانات، و٤ كتب عن دليل تقويم الطلاب والميثاق الأخلاقى وإدارة أعمال الامتحانات وبنوك الأسئلة.

وعلى جانب آخر، التقى دكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمي، مع طلاب كليات الطب بالجامعات المصرية المتفوقين في الامتحان الإلكترونى الموحد، والذى أشرف عليه المجلس الأعلى للجامعات، قبل سفرهم لليابان للتدريب بجامعتى طوكيو وهيروشيما.

وأشار الوزير إلى أن الطلاب المتفوقين الذين تم اختيارهم للتدريب في اليابان هم الذين اجتازوا الامتحان المعرفى الموحد في الطب في مارس الماضي، مشيرا إلى تعميم الامتحانات المعرفية الموحدة على مستوى القطاع الطبى والصحى ليتم تعميمها بعد ذلك سواء على مستوى الامتحانات الداخلية أو امتحانات الحصول على ترخيص مزاولة المهنة. وأوضح أن الأسئلة التى تم وضعها في الامتحان المعرفى الموحد وضعت تبعا لمعايير عالمية وتقيس المستوى الحقيقى للطالب.

وأضاف الوزير أنه تقدم للامتحان ٣٤٠٠ طالب وطالبة من ٢١ كلية طب على مستوى محافظات مصر، مشيرا إلى اهتمام القيادة السياسية بهؤلاء الطلاب.

ويأتى سفر الطلاب للتدريب بالخارج في ضوء تكليف الرئيس السيسي، حيث وجه بالتواصل مع الدول المتقدمة في المجال الطبي؛ لتوفير منح دراسية للطلاب المتفوقين في الامتحان الإلكترونى الموحد لكليات الطب البشري، ويبلغ عدد الطلاب المقبولين والذين تشملهم منح السفر ٧٧ طالبا، منهم ٤ طلاب بكلية طب القوات المسلحة تم تدريبهم بالفعل بإيطاليا خلال الفترة من ١٤ سبتمبر حتى ٢٨ سبتمبر ٢٠١٩، و٧٣ طالبا من مختلف الجامعات المصرية الحكومية سيتم تدريبهم باليابان خلال الفترة من ٣١ يناير حتى ١٥ فبراير ٢٠٢٠.

وقد أعلنت الوزارة أن البنك الأهلى المصرى وبنك مصر يساهمان في تكلفة البعثات الخارجية وفقًا للخطط المحددة سلفًا من قبل الوزارة بإجمالى قدره ٣٠٠ مليون جنيه على أن يتم توزيع قيمة هذه المساهمة على ثلاث سنوات بواقع ١٠٠ مليون جنيه عن كل سنة، حيث نص البروتوكول الموقع معهما إلى توجيه الأموال المخصصة من قبل البنكين لخدمة البحث العلمى والبعثات العلمية للخارج.

المصدر
البوابة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق