ثلاثة إماراتيين متميزين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


ضمن المساحة الواسعة التي يفردها المهرجان للفنانين الإماراتيين، شهدت النسخة الخامسة مشاركة بارزة لثلاثة منهم، عرضوا إبداعاتهم مع الفنانين العالميين، وهم سقاف الهاشمي، ومهرة الفلاحي، وأحمد المهري.
كما شارك في إبداع لوحات المهرجان لهذا العام الفنان الإسباني خواندريس فيرا، الذي يعد أحد الرواد العالميين لفن الرسم ثلاثي الأبعاد، كما قدم الفنان العالمي ميلان كاتانيك خلال مشاركته في المهرجان، إبداعات متميزة مستخدماً تقنية «الرسم بالبندول».
واستمراراً لرسالة «دبي كانفس» الساعية إلى أخذ الفنون الإبداعية إلى خارج جدران مواقعها التقليدية وتقريبها من الجمهور ووضعها في إطار ذي طابع عائلي ترفيهي شائق، سلّط المهرجان هذا العام الضوء على مجموعة متنوعة من الأشكال الفنية الجديدة تحت شعار «السفر عبر الفن». ومثّل ذاك دعوة عامة للتحليق في فضاءات الفن المعاصر، إلى جانب فن الرسم ثلاثي الأبعاد، الذي يُعدُّ السمة الأبرز للمهرجان منذ انطلاقه في 2015.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق