التخطي إلى المحتوى

صرح رئيس الحكومة المصري المهندس مصطفى مدبولي، إنه تم اتخاذ قرار تعليق حركة الطيران في سائر مطارات الطائرات المصرية اعتبارا من تبين الخميس الآتي، وأزاد مدبولي أن ذاك التعليق سيواصل حتى يوم 31 آذار  مارس الآتي، وأن المقصد من ذلك المرسوم تجريم انتشار فيروس كورونا، ولفت حتّى السُّلطة سوف تقوم بتعقيم الفنادق والمنشآت السياحية طوال مرحلة تعليق الطيران، مدبولي ذكر أنه سوف يتم تقليل عدد العاملين في لوازم الجمهورية والمصالح الأصلية من أجل تخفيض الاختلاط بين المدنيين.

إجراءات احترازية تعليق حركة الطيران بمصر

تبذل الدولة جهود مضنية في الحد من انتشار وتوسع فيروس كورونا في كافة أنحاء مصر وقد طرحت مجموعة من الإجراءات الصارمة بجانب تعليق حركة الطيران بأنواعه الدولي والمحلي داخل المطارات تخفيض عدد العاملين في المجمعات والمصالح الحكومية لمنع الاختلاط المساهم في عدوى الأفراد نتيجة الاختلاط وذلك ضمن التدابير الوقائية من فيروس كورونا كما أكد رئيس الوزراء بأن السلع الاستراتيجية وفيرة وتكفي لمدة ثلاث شهور وحذر المصريين من الاستهتار بالقوانين الصارمة كما دعا لعدم  التكالب على البيع والشراء منعا للاختلاط المعدي ضمن الإجراءات الوقائية.

تأخير الاستحقاقات للعاملين

وجه بنك النقد المصري المصارف المحلية بعدة ممارسات لتخفيف آثار انتشار فيروس كورونا على الإجراءات والأفراد، وقد أتى ذاك بعدما خصصت وزارة النقدية حزمة بـ100 مليار جنيه لمجابهة الآثار المحتملة لفيروس كورونا، ولقد وجّه المركزي المصارف المحلية بإجراء الاستحقاقات الائتمانية للمؤسسات المتوسطة والصغيرة والمتناهية لمقدار 6 أشهر، فضلا على ذلك عدم تأدية مكاسب وغرامات تكميلية على التأخر في السداد، كما صرح المركزي بإلغاء الضرائب والعمولات المطبقة على ضرائب نقط البيع والجذب من الصرافات الآلية والمحافظ الإلكترونية لمقدار 6 أشهر وارتفاع الأطراف الحدودية اليومية للتعامل ببطاقات الغريم والائتمان.