التخطي إلى المحتوى

التعليم توضح لا نية لإلغاء الفصل الدراسي الثاني بعد فترة تعليق الدراسة: أدي قرار وزارة التربية والتعليم المصرية بتعليق الدراسة لمدة أسبوعين إلى الكثير من التكهنات والإشاعات التي تم تداولها بشأن إلغاء الفصل الدراسي الثاني، ولكن جاءت قرارات الحكومة لتعلن أن الدراسة مستمرة عن طريق توفير البدائل الإلكترونية حتى يتم اتخاذ التدابير اللازمة وتحديد الكيفية التي يتم بها قضاء الاختبارات نهاية العام، وقد أعلن وزير التربية والتعليم أن العملية التعليمية مستمرة ولن تتوقف الدراسة وسوف يتم التوصل لحلول وبدائل يمكن من خلالها الانتهاء من العام الدراسي لكافة الطلبة في جميع مدارس الجمهورية.

تعليق الدراسة وفيروس كورونا

جاء قرار السيد عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتعليق الدراسة لمدة أسبوعين وحتى نهاية شهر مارس للوقاية من تفشي فيروس كورنا وحرصا على الطلبة، نتيجة للتجمعات الكبيرة داخل المدارس، وقامت الحكومة ووزارة الصحة باستغلال هذه الفرصة من أجل تعقيم المدارس والتجمعات الدراسية والمدن الجامعية وغيرها، من  الأماكن المتعلقة بالدراسة وبمتابعة من وزير التربية والتعليم ووزير الصحة، ولكن لم يتم الإعلان عن توقف الدراسي بشكل نهائي أو إلغاء الفصل الدراسي الثاني.

تعليق الدراسة وامتحانات نهاية العام

أعلن وزير التربية والتعليم أن قرار تعليق الدراسة مؤقت حتى وإن امتد إلى موعد الاختبارات التي من المقرر أن تتم في موعدها حسب الخريطة الزمنية التي تم وضعها، وأن الوزارة سوف تتخذ كافة الإجراءات اللازمة من أجل حماية الطلبة أثناء أداء الاختبارات، وسوف يتم تعقيم كافة اللجان قبل الامتحان وكل يوم بعد أداء الاختبارات التي سوف تتم بشكل كامل في مواعيدها وحسب ما تم إقراره من قبل مع مراعاة توفير كافة السبل البديلة لمواصلة الطلبة الدراسة الإلكترونية من خلال عدة مواقع مختلفة تابعة للوزارة.