التخطي إلى المحتوى

قرر مجلس الوزراء المصري تعليق حركة الطيران اعتبارا من ظهر يوم الخميس الموافق 19 من شهر مارس الجاري حتى نهاية الشهر، وفقا لما اعلنه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الإثنين بمقر مجلس الوزراء، موضحا أن القرار يأتي ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر، وأضاف رئيس مجلس الوزراء المصري أن الهدف من هذا القرار هو منع انتشار فيروس كورونا بعد أن اعتبرته منظمة الصحة العالمية وباء عالمي، ومن المقرر أن  تقوم  الحكومة بتعقيم الفنادق والمنشآت السياحية خلال فترة تعليق الطيران، بحسب تصريحات مدبولي .

 تعليق حركة الطيران

وعلى صعيد  تعليق حركة الطيران ، وبخلاف تعليق حركة الطيران بمصر تجدر الإشارة إلى أن بعض شركات الطيران في كثير من الدول أعلنت تعليق  رحلات الطيران الخاصة بها مع الصين، وذلك كإجراءات احترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وفيما يلي قائمة بشركات طيران علقت رحلاتها إلى الصين:

  • شركات الطيران “أزور أير” و”أي فلاي” و”نوردويند”.
  • الخطوط الألمانية “لوفتهانزا” .
  • فيتنام .
  • الخطوط الإندونيسية “ليون أير” قررت تعليق حركة الطيران إلى الصين .
  • الخطوط الجوية البريطانية ، شركة”فين أير” .
  • الخطوط الفرنسية ،كازاخستان وجورجيا ،علقتا رحلاتهما إلى الصين حتى 29 مارس.
  • الخطوط الجوية الكينية ، الخطوط الجوية الأوكرانية، الخطوط الجوية “رواندا أير” ، الخطوط الجوية التايلاندية، علقت الرحلات إلى ووهان.

وخسائر شركة مصر للطيران

في سياق  تعليق حركة الطيران ، أوضح مدبولي أن أخر طائرة سيسمح بتحليقها ستكون يوم الخميس المقبل فقط، وسيتم التعليق لنهاية الشهر القادم لحماية المواطنين في مصر.

وأشار مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري إلى أن الشركة الوطنية للطيران “مصر للطيران” ستخسر نحو 2.25 مليار جنيه، مؤكدا أن سلامة المواطن المصري أهم كثيرا.

وناشد  رئيس مجلس الوزراء المواطنين بعدم الإكثار في شراء السلع، حيث أن الحكومة وفرت كافة السلع على مدى الشهور المقبلة، مشيرا إلى أنه وجه وزيري الداخلية والتموين بأخذ إجراءات شديدة مع من يمارس إخفاء السلع أو زيادة أسعارها .

وفي ختام مقالنا نكون قد أوضحنا بعض تفاصيل قرار تعليق حركة الطيران في مصر بسبب فيروس كورونا وألقينا الضوء على بعض تبعاته وكذلك الدول الأخرى التي اتخذت نفس القرار.