التخطي إلى المحتوى

ما حقيقة إصابة رجاء الجداوي بالكورونا ؟ وكيف استقبل جمهورها هذا الخبر؟، تلك التساؤلات تدور في أذهان الكثير من مختف أنحاء الوطن العربي وليس داخل مصر فقط، وهذا بعدما انتشرت التقارير الإعلامية التي تتحدث عن خبر إصابة الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي بالكورونا مع صباح أول أيام عيد الفطر المبارك.

حقيقة إصابة رجاء الجداوي بالكورونا

نشرت أسرة الفنانة رجاء الجداوي خبر إصابتها بالكورونا بشكل رسمي عبر حساباتها على السوشيال ميديا، حيث تم نقلها إلى مستشفى العزل في الإسماعيلية وذلك بواسطة سيارة إسعاف.

وكانت بعض أفراد أسرة الفنانة رجاء الجداوي قد أطلقوا تصريحات صحفية، قالوا فيها بأن الأسرة قد فوجئت بحدوث إرتفاع في درجة حرارتها يوم الأمس، وبعد إجراء التحاليل قد تبين بأن النتيجة إيجابية.

أول تعليق من أسرة رجاء الجداوي بعد إصابتها بالكورونا.

في أول تعليق من قبل أسرة الفنانة رجاء الجداوي على لسان إبنتها والتي تدعى أميرة، حيث قالت موجهة رسالة إلى جمهور الفنانة في مصر قائلة: “أطالب كل الشعب المصري بالدعاء لوالدتي حتى تخرج من تلك الأزمة التي لحقت بها”، وشددت على كون أسرة الفنانة متماسكة للغاية ولديها ثقة كبيرة في الله سبحانه وتعالى بأنه سينجيها من هذا الفيروس اللعين بإذن الله تعالى.

وقالت “أميرة” بأنها تود كذلك توجيه رسالة شكر إلى الدكتورة “هالة زايد” وذلك على سرعة الاهتمام وعلى إرسال سيارة إسعاف في زمن قياسي من أجل نقل رجاء الجداوي إلى مستشفى العزل خلال دقائق معدودة، معلقة على ذلك قائلة: “الدكتورة هالة زايد شخصية محترمة ومجتهدة في عملها، ووزيرة في قمة الاحترام وفخر لينا كلنا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *